أخر تحديث : الإثنين 1 أبريل 2019 - 2:46 صباحًا

مهزلة:النقابة المغربية لمهني الفنون الدرامية بوجدة تطلق النار على ادارة مسرح محمد السادس بسبب هذا التصرف الجاهلي

بتاريخ 1 أبريل, 2019 - بقلم admin
مهزلة:النقابة المغربية لمهني الفنون الدرامية بوجدة تطلق النار على ادارة مسرح محمد السادس بسبب هذا التصرف الجاهلي

ناظوربريس24

مهزلة:النقابة المغربية لمهني الفنون الدرامية بوجدة تطلق النار على ادارة مسرح محمد السادس بسبب هذا التصرف الجاهلي

اجتمع المكتب الاقليمي للنقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية بوجدة يوم الثلاثاء 26 مارس 2019، على خلفية ما وقع بمسرح محمد السادس يوم الاحد 24مارس2019، و المتمثل في وقف مهرجان إكتشاف المواهب بالجهة الشرقية ، الشيء الذي أدى إلى إثارة ضجة كبيرة على المستوى الجهوي، وخلف إستياء كبيرا في صفوف الفنانين و المبدعين ولاسيما الشباب الذي يبحث عن شق طريقه الفني، وانطلاقا من مسؤوليتنا كناقبة تعنى بالفن و الفنانين فإننا ننهي للرأي العام الوطني والمحلي مايلي:
حيث أن المهرجان كان مرخصا له ترخيصا قانونيا من قبل السلطات المختصة ، و أن الهدف منه هو إكتشاف المواهب الشابة و الاعتراف بها و إعطاءها فرصة إبراز الذات بطرق فنية ، تماشيا مع الخطب الملكية السامية التي تدعو الى الاهتمام بالشباب وتسهيل ولوجه الى الحياة العامة؛
وحيث أن ايقاف المهرجان من قبل إدارة مسرح محمد السادس دون إشعار مسبق أو تعليل يشكل مخالفة دستورية صريحة ، وتجاوز في إستعمال السلطة شكلا و مضمونا؛
وحيث أن دستور المملكة ينص على ضرورة إستفادة جميع المواطنات و المواطنين على قدم المساواة من استغلال المرافق العمومية؛
وحيث أن إخراج ما يقارب ألف مرتفق من المسرح بطريقة غير قانونية و غير أخلاقية يمس بأحد اهم الحقوق التي يضمنا الدستور وهي الكرامة؛
وحيث أن مثل هذه الممارسات من شأنها أن تسيء إلى المملكة المغربية التي تسير بخطى ثابتة نحو إرساء دولة الحق و المؤسسات.
لكل هذه الاسباب، وغيرها، نستنكر في النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية فرع وجدة هذا التصرف الغير قانوني و الغير اخلاقي، و الذي يسيء الى الحقل الثقافي المغربي عموما، و يضحد فكرة وجدة عاصمة الثقافة العربية، وإذ نتشبت بكافة حقوقنا الدستورية و القانونية نلتمس من الوزارة الوصية بالتدخل وإيفاد لجنة للتقصي و التحقيق في هذه النازلة الخطيرة، و الاحالة دون تكرر مثل هذه الممارسات التي تسيء الى المملكة المغربية.